أخر دقيقة

استحداث 563 ألف منصب شغل في 2017 سلامة التراب الوطني مضمونة بفضل الجيش الوطني الشعبي أويحيى: التعديل الحكومي الأخير أنهى التأويل أكثر من 3300 مليار دينار لتمويل الاستثمارات - تراجع “محسوس” في عدد ضحايا حوادث المرور بالجزائر تسليم 52 ألف سكن خلال 2018 بالعاصمة أويحيى يعرب عن أمله في أن يكون في مستوى ثقة رئيس الجمهورية أويحيى يستلم مهامه الجديدة كوزير أول الخضر يحققون أول انتصار صعب ضد منتخب الطوغو بهدف لصفر تحت قيادة الناخب الجديد ألكاراز اليوم على الساعة العاشرة ليلا بملعب تشاكر : الجزائر – الطوغو
Find more about Weather in Alger, AL

مواقيت الصلاة

أخـر الأخبـار

جريدة اللقاء

الطريق الوطني رقم 7 بعين فارس - سائقوا المركبات يطالبون بإعادة تهيئة المسلك الذي أصبح خطرا

طالب سائقوا المركبات الذين يمرون دوما على الطريق المؤدي باتجاه الجزائر من السلطات المحلية الأخذ بعين الإعتبار الوضعية الكارثية الذي يشهدها هذا المسلك بعين فارس الذي أصبح خطر على حياة الكثير من هؤلاء.
يعاني الطريق الوطني رقم 07 الرابط بين بلديتي البرج وعين فارس باتجاه الجزائر العاصمة من وضعية كارثية جد خطيرة، تستدعي التدخل العاجل من قبل المسؤولين المحليين حسب مرتادي هذا المسلك الذين كشفوا بأنه قد بات الطريق في الاونة الاخيرة لاسيما بعد الفيضانات.
التي شهدتها المنطقة يهدد حياة السائقين بعد ان حصد العديد من الارواح بسبب حوادث المرور التي وقعت على مستواه ، وفي حديث المشتكين اكدوا بان الطريق به العديد من النقاط المتضررة لاسيما احدى المنعرجات التي تأثرت وضعيتها كليا بسبب الامطار الاخيرة وباتت مهددة بالانهيار في اية لحظة وبدون سابق انذار كون ان حالة المسلك تدق ناقوس الخطر خاصة وان هذه المنشاة القاعدية حسبهم يعبرها يوميا الالاف من السيارات المتجهة من ولاية معسكر باتجاه الولايات الوسطى والشرقية ، ولهذا فانه حسب المشتكين من السائقين فان هذا الطريق المتواجد بإقليم بلدية عين فارس اضحى ترميمه ضرورة اكثر من ملحة من اجل تفادي وقوع حوادث مرور اخرى من شانها ان تحصد ارواح الابرياء ، من جهتها مصالح البلدية ولتخفيف حدة المشكل قامت بوضع حواجز لتنبيه السائقين بوجود خطر على مستوى الطريق كإجراء وقائي إلا ان هذا الامر اعتبره اصحاب المركبات بأنه حل ترقيعي وليس جذري للمشكل الخطير حيث اكدوا انهم يطالبون بإعادة تهيئة النقاط السوداء المتواجدة عبر هذا المسلك في القريب العاجل وكلهم امل في ان تنظر السلطات الى مطلبهم بجدية .

28/03/2017

نشرة اللقاء pdf

نشرة 19/04/2018

أرشيف (PDF)